بقلم أعضاء هيئة التدريس - إستعراض العلم ومئوية الثورة

إستعراض العلم ومئوية الثورة

الجمعة 03/06/2016

 

رعى جلالة الملك عبدالله الثاني إبن الحسين حفظه الله ورعاه اﻹحتفال الوطني الكبير ﻹستعراض العلم بمناسبة مئوية الثورة العربية الكبرى في ميدان الراية في باحة الديوان الملكي الهاشمي العامر:
1. الحضور الملكي الرائع والتنظيم المتميز والعرض العسكري اﻷنموذج كانت سمات تاريخية ﻹستعراض العلم.
2. العرض العسكري عكس الجهوزية العالية والمهنية المتميزة ومواكبة التكنولوجيا العصرية والمواءمة بين اﻷصالة والمعاصرة عند أفراد الجيش العربي المصطفوي.
3. موسيقات القوات المسلحة والمشاة والحرس الملكي والهجانة والخيول والوحدات المشاركة كلها كانت محط فخر وإعتزاز ﻹبداعها وعكسها مستوى التدريب الرائع والمهارات التي يمتلكونها.
4. نسور الجو الملكي وفريق الصقور الملكي كانت حرفيتهم تطاول عنان السماء وشموخهم لاقى المباركة والتصفيق من الجميع.
5. تسليم جلالة الملك راية الثورة العربية الكبرى لكتيبة اﻷمير الحسين بن عبدالله اﻷول كأم الجيش كانت رسالة هاشمية للمحافظة على مكتسباتنا وإنجازاتنا الوطنية.
6. نرفع رؤوسنا بإستعدادات وجهوزية ومهنية جيشنا العربي العظيم، وندرك اﻵن سبب إستقرار اﻷردن في خضم بحر متلاطم من الحروب والصراعات وغيرها، ونرفع أكف اﻷضرع له سبحانه ليحفظ الوطن وقائده وجيشه وأجهزته اﻷمنية ومواطنه الواعي.
7. أستطيع أنا وكل من شاهد العرض العسكري ميدانيا أو من خلال التلفاز أن أؤكد وبشهادة حق بأن الجيش العربي حامي الحمى ورجال ما بعدهم رجال.
بصراحة: إستعراض العلم في مئوية الثورة زاد بإطراد جرعة الثقة بقائد الوطن والجيش العربي وأجهزتنا اﻷمنية ومواطننا الواعي، عاش الملك والشعب والجيش ومؤسساتنا الوطنية.
 
 
#محمد_طالب_عبيدات
 
 

 

 

أضف تعليق